شاب بريطاني بعمر 22 عاما ينهي مآساة إنتشار الفيروس الجديد في العالم

شاب بريطاني بعمر 22 عاما ينهي مآساة إنتشار الفيروس الجديد في العالم

شاب بريطاني بعمر 22 عاما ينهي مآساة إنتشار الفيروس الجديد في العالم 

لندن -”القدس العربي”:  كشفت الصحف البريطانية صباح اليوم الثلاثاء 16 مايو  عن اسم الشاب الذي تصدى للهجوم الإلكتروني والذي تعرضت له حوالي 150 دولة في أنحاء العالم بالفيروس المسمى  “الفدية الخبيثة”.

شاب بريطاني بعمر 22 عاما ينهي مآساة إنتشار الفيروس الجديد في العالم

أما صحيفة “الغارديان” فقد نقلت تغريدة للشاب هَتشينز والذي يعمل موظفاً غير دائم لدى إحدى مؤسسات الأمن الإلكتروني في كاليفورنيا منذ قرابة العام، من على موقع “تويتر” كتب فيها: ” لم يكن حتى أصدقائي الحقيقيين على علم بمدونتي ولا حسابي على “تويتر” ولا حتى مجال ومكان عملي”. وأضاف: “أعتقد أنني منذ اليوم سأكون شخصية مثيرة للاهتمام بالنسبة لأهلي وأصدقائي”. ووصف هَتشينز الشهرة التي تحصّل عليها خلال الساعات القليلة التي عقبت تصديه للهجوم الإلكتروني المعني بأنها: “شهرة الـخمس  دقائق”.  وتابع ساخراً أن بإمكانه من بعد اليوم أضافة: “إنجاز وقف الهجمات الإلكترونية ” إلى سيرته الذاتية.

قضى ماركوس نحو 72 ساعة وهو يقاتل الفيروس المنتشر عبر الإنترنت

الجدير بالذكر أن عشرات الآلاف من أجهزة الكمبيوتر حول العالم قد تعرضت للهجوم الإلكتروني المعني يوم الجمعة الماضية،نجم عنه إغلاق لبيانات أجهزة الكمبيوتر المتضررة بواسطة وضع كلمة سر لها، وطالبت الجهات المسؤولة عن هذا الهجوم والتي لم يعرف  بمبالغ مالية تفاوتت ما بين 300 إلى 600 دولار أمريكي كي تعود الأجهزة للعمل بشكل طبيعي.

المصدر : القدس العربي 

قد يعجبك ايضا أكثر من مؤلف

تعليقات

Loading...