وقال وزير خارجية لوكسمبورغ جان أسيلبورن في لقاء مع صحيفة “دي فيلت” اليومية الألمانية إن على الاتحاد الأوروبي تغيير قوانينه لتسهيل قرار طرد هنغاريا منه بما أنه “هذه هي السبيل الوحيد للحفاظ على تماسك الاتحاد وقيمه الأخلاقية”.

وتابع: “إن كل من يحذو حذو هنغاريا في بناء الأسيجة في وجه اللاجئين الهاربين من الحروب أو الذين ينتهكون حرية الصحافة واستقلال القضاء يجب طردهم مؤقتا أو حتى إلى الأبد من الاتحاد الأوروبي”.

ورد وزير التجارة والشؤون الخارجية الهنغاري بيتر سجارتو على أسيلبورن واصفا إياه بأنه ” مثقف من العيار الخفيف”، و بأن تصريحاته “طنانة، ومحبطة وأشبه بموعظة”.

من جانبها، دعت منظمة هيومان رايتس ووتش أوروبا لاستخدام نفوذها ضد بودابست بعد توثيق حالات انتهاك ضد طالبي اللجوء، وهو ما يعتبر مخالفا للقانون الأوروبي والدولي.

المصدر : سكاي نيوز عربية