معلومات عن الزواج والطلاق والحضانة في السويد

طرق عديدة للعيش معاً

من الشائع في السويد أن يعيش زوجان معاً وينجبوا أطفالاً قبل أن يتزوجا. كما يختار الكثيرون عدم الزواج. ويعيشون سوية كمُساكنين، مُساكِن (sambo).

عقد القِران

أنّ عقد القران معناه أن يتزوج المرء. يجب أن يكون جميع الراغبين في الزواج في السويد قد بلغوا 18 عاماً ليكونوا قادرين على الزواج. وهذا منصوص عليه في القانون. يسري القانون على الجميع في السويد حتى لو لم يكونوا مواطنين سويديين. قد يكون هناك قوانين أخرى في بلدان أخرى، ولكن السلطات السويدية تعترف بالزواج الأجنبي فقط اذا توافقَ مع القانون السويدي.

قبل أن تتزوج يجب أن تقدّم طلباً للحصول على النظر في الخلوّ من موانع الزواج (hindersprövning). وهو تدقيق لمعرفة ما اذا كانت هناك أية عقبات امامك لتستطيع أن تتزوّج. يتم إصدار شهادة الخلوّ من موانع الزواج من مصلحة الضرائب في المحافظة التي أنت مسجّل في قيد نفوسها. في حال لم تكن هناك أية موانع تحصل على شهادة تسري لأربعة أشهر. إصطحب معك الشهادة الى الشخص أو الجهة المأذونة بعقد القِران. اذا كنت أنت، أو الشخص الذي ستتزوج به، غير مسجّل في قيد النفوس في السويد يجب إصدار شهادة خلوّ من موانع الزواج في البلد الذي يكون الشخص مسجلاً في قيد نفوسه أو سجلاّته المدنية.

طبقاً للقانون السويدي توجد موانع للزواج:

  • اذا كنت أو شريكك دون 18 عاماً
  • اذا كنت من الأقارب القريبين من الشخص الذي تريد الزواج به.
  • اذا كنت أنت أو شريكك متزوجاً، أو شركاء مسجلين.

كما يمنع القانون السويدي زواج الإكراه. وهذا يعني أنه لايمكن لأي شخص أي يمارس الإكراه أو الإجبار ضد شخص آخر لغرض أن يتزوّج. يجب أن يقررّ الجميع الأشخاص الذين يرغبون الزواج بهم.

من حقّك دائماً أن تقول/تقولين لا للزواج.

قد ترفض السلطات السويدية الموافقة على زواج أجنبي اذا كان أحد الاطراف قد اُجبرَ على الزواج.

عقد القِران هو المراسيم التي يتمّ فيها تزويج شخصين مع بعضهما البعض. ويمكن لعقد القِران أن يكون دينياً أو مدنياً. ولكي يصبح عقد القِران سارياً يجب أن يتمّ على يدّ شخص أو جهة عاقدة للقِران مأذونة ومسجلّة. يمكن مثلاً أن يكون قسيساً، أو إمام مسجد أو عاقد قِران مدني مأذون. يتمّ عقد القِران المدني على يدّ شخص مختار من مجلس ادارة المحافظة. مراسيم الزواج المدني هي مراسيم لاعلاقة لها بأي دين. اذا تمّ عقد القِران كمراسيم دينية على يدّ شخص غير مرّخص ولا مأذون بعقد الزواج فيعني ذلك أن عقد القِران غير ساري المفعول من الناحية القانونية. ولكي يصبح ساريّ المفعول من الناحية القانونية يُشترط إجراء عقد قِران مدنيّ.

الزواج في السويد محايد من الناحية الجنسانية. وهذا يعني أن شخصين من نفس الجنس يمكنهما الزواج بنفس الطريقة التي يتزوج فيها امرأة ورجل. ولايستطيع عاقد القِران المدني الرفض اذا رغب شخصان من نفس الجنس بالزواج من بعضهما. ولكن مأذون عقد القِران في مجموعة دينية، مثلاً قسيس في الكنيسة السويدية، من حقه الموافقة أو الرفض. في حال رفض أحد القساوسة القيام بذلك يمكن للمرء سؤال قسيس آخر.

وبالنسبة للمتزوجين يسري قانون أسمه قانون الزواج (äktenskapsbalken). يوجد في قانون الزواج أشياء من ضمنها قواعد بخصوص الميراث حيث يرث الشخص المتزوج الذي مازال حياً سوية مع الأطفال دائماً ممتلكات زوجه المتوفى.

إقرأ المزيد عن الميراث في الفصل 8.

مُساكنة

عندما يسكن شخصان مع بعضهما البعض كزوجين دون أن يكونا متزوجين يُطلق على هذا المساكنة (sammanboende) أو (sambo).

والمساكنة شائعة في السويد وفي شمال أوروبا. كما هو من الشائع إنجاب أطفال دون زواج. وهناك قانون حول أن تكون مُساكناً، قانون المساكنة. توجد في قانون المساكنة قواعد خاصة بالمسكن الذي يقيم فيه الشخصان المساكنان والاشياء التي يمتلكانها. وفي حال وفاة أحد الشخصين فإن للمُساكن الآخر الحقّ في البقاء والاقامة في المسكن الذي عاشا فيه سويةً. كما يحق له/لها وراثة حاجاتهما المشتركة في المنزل. ولكي يحقّ له/لها وراثة املاك أخرى، مثل الأموال المودعة في مصرف، يجب في هذه الحال أن يكون هناك وصية.

طلاق

يحق في السويد لك الطلاق من زوجك أو زوجتك حتى لو لم يرغب الاثنان في ذلك. اذا أردت الحصول على الطلاق (الانفصال) فيجب أن تتصّل بالمحكمة الابتدائية (tingsrätten)(وهي محكمة) موجودة في البلدية التي أنت مسجل في قيد نفوسها.

أنت وزوجك/زوجتك تقومان سوية بملء طلب. واذا لم تكونا متفقّان فيمكنك وحدك تقديم طلب الطلاق.

اذا تقدمتما بطلب طلاق معاً ولم يكن لديكما أطفال فيمكن للمحكمة الابتدائية اصدار حُكم محكمة (قرار) بأسرع ما يمكن. ولكن اذا كان لديكما أطفال وأحدكما لايريد الطلاق فستُمنحان مهلة تفكير. هذا يعني أن تحصلا على وقت لتفكرا خلاله اذا كنتما ترغبان حقاً بالطلاق. وقت الطلاق يستمر على الأقل لمدة ستة أشهر.

واذا كنت مازلت راغباً/راغبة في الطلاق بعد مرور ستة أشهر فيجب الاتصال بالمحكمة الابتدائية (tingsrätten). يُسمى هذا أنك تُكمل اجراءات طلاقك. أما اذا لم تُرسل رسالة بأنك ترغب بإكمال اجراءات الطلاق فإن المحكمة تُنهي موضوع طلبك ولايعود الطلاق سارياً. اذا أصبح لدى المحكمة شكوكاً بأنّ احداً ما قد اُجبر على الزواج (زواج الإكراه) فيمكن منح الطلاق مباشرة، دون مهلة تفكير.

حق الحضانة

يعني حقّ الحضانة أن مالك حقّ الحضانة، على الغالب هما الوالدان، لديهما مسؤولية قانونية عن الطفل. وهذا يعني أنك تملك حقاً وواجباً لرعاية الطفل. يجب أن يكون للأطفال حضانة حتى بلوغهم 18 عاماً.

أما الحضانة المشتركة فتعني أنّ كلا الوالدين يقتسمان مسؤولية الطفل. ويجب عليهما أن يقررّا معاً بخصوص أشياء تتعلق بالطفل. لكلا الوالدين نفس الواجبات حتى اذا لم يكونا يسكنا سويةً. اذا كنت صاحب حق الحضانة فمن حقّك الحصول على معلومات عن طفلك. هذا يعني أنّ من حقّك معرفة أشياء عن طفلك من المدرسة التمهيدية، المدرسة، الرعاية الصحية، الشرطة والسُلطات الأخرى.

أما الحضانة المنفردة فتعني أن أحد الوالدين فقط لديه مسؤولية الطفل ويقررّ عن الطفل. اذا كنتما متزوجين تحصلان اوتوماتيكياً على حضانة مشتركة على أطفالكما. واذا لم تكونا متزوجين فيجب تعبئة ورقة لدى ادارة الشؤون الاجتماعية (حقوق الأسرة) بخصوص من هو أب الطفل. وهكذا تحصلان على حضانة مشتركة.

اذا كنتما في طريقكما الى الطلاق ولستما متفقين على من سيحوز على حق الحضانة يمكنكما الاتصال بقسم حقوق الأسرة. إذ يمكنهم مساعدتكما في ايجاد حلّ. واذا لم تتفقّا يصبح الموضوع قضية قانونية تُطرح على المحكمة الابتدائية. تطلب المحكمة الابتدائية حينها من قسم حقوق الأسرة إجراء تحقيق قبل أن تقررّ المحكمة الابتدائية من هو الوالد الذي سيحوز على حق الحضانة وأين سيسكن الطفل.

المصدر : www.informationsverige.se

قد يعجبك ايضا أكثر من مؤلف

تعليقات

Loading...